أخبارالعالم ?

لليوم الرابع أعمال عنف و فوضى في السويد بسبب خطط لحرق نسخ من القرآن الكريم

اندلعت اشتباكات لليوم الرابع في عدة مدن سويدية، أثارها ما يبدو أنه حرق نسخ من القرآن من قبل جماعة يمينية متطرفة مناهضة للهجرة.

وأفادت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، بأن اضطرابات اندلعت في أرجاء ​السويد​ في الأيام الأخيرة بعدما أعلن السياسي الذي ينتمي إلى ​اليمين المتطرف​، راسموس بالودان، اعتزامه حرق نسخ من القرآن خلال جولة في عدة بلدات ومدن بالبلاد.

وذكرت وسائل إعلام سويدية أن بالودان وحزبه “سترام كورس” أعربوا عن عزمهم على تنظيم مظاهرة في المنطقة، لكنهم لم يظهروا.

وقالت وسائل إعلام محلية إن ثلاثة أشخاص أصيبوا في مدينة نورشوبينغ بشرق البلاد امس الأحد عندما أطلقت الشرطة أعيرة نارية تحذيرية على مثيري الشغب.

وشهدت العاصمة السويدية ستوكهولم وعدد من المدن السويدية الأخرى اشتباكات عنيفة، خلال الأيام الماضية، على خلفية الموضوع نفسه.
واشتعلت النيران في عدة سيارات واعتقل ما لا يقل عن 17 شخصا.

وأضرمت النيران يوم السبت في سيارات من بينها حافلة في مدينة مالمو الجنوبية خلال مسيرة لليمين المتطرف.

وفي وقت سابق، استدعت إيران المبعوث السويدي للاحتجاج.كما استدعت وزارة الخارجية العراقية القائم بالأعمال السويدي في بغداد يوم الأحد، وحذرت من أن هذه القضية قد تكون لها “تداعيات خطيرة” على العلاقات بين السويد والجاليات المسلمة بشكل عام.

زر الذهاب إلى الأعلى