انفجار بيروت

اعتقال مطلوب في قضية “انفجار مرفأ بيروت” في تشيلي

جاء في الراي:

اعتقلت تشيلي مطلوبا للأنتربول بموجب مذكرة من السلطات اللبنانية، اشتباها بإدخاله «نترات الأمونيوم» التي أحدثت «أكبر تفجير غير نووي بالتاريخ» قبل 20 شهرا في مرفأ بيروت، وكانت حصيلته نكبة جماعية، قضى فيها 215 شخصا، ونالت الجروح والتشوهات من 6500 آخرين، وشمل الدمار والخراب أحياء بكاملها في المدينة.

والمعتقل الذي تم اعتراضه حين وصل الى مطار Arturo Merino Benitez الدولي في العاصمة التشيلية سنتياغو أمس، هو البرتغالي Jorge Moreira البالغ 43 سنة، وفقا لـ«العربية.نت».

وذكرت وسائل إعلام تشيلية أن السلطات وضعته بالتنسيق مع الأنتربول على طائرة أخرى نقلته في اليوم نفسه الى مدريد، باعتبارها المدينة التي وصل منها.

أما عدم تسليمه إلى لبنان، فسببه أن القضاء البرتغالي «سبق وحدد مهلة لنظيره اللبناني ليسلمه وثائق لازمة للتسليم، فانقضت المهلة قبل أن تلبي بيروت الطلب» وفق الوارد اليوم بموقع صحيفة Jornal de Notícias البرتغالية، وفيه أيضا أن كريستيان سايز، قائد شرطة المطار بالتشيلي، حقق مع موريرا في حضور Maximiliano Macnamara ممثل الانتربول، والذي ذكر أن قضية موريرا ستحال الآن إلى السلطات اللبنانية، مع إبلاغ مدريد ولشبونة.

زر الذهاب إلى الأعلى