متفرقات

طوني فرنجيه: الوقت هو للعمل بعيدًا عن لغة التخوين التي لا تشبهنا أصلًا

كتب النائب طوني فرنجيه على صفحته على “فيسبوك” ما يلي:

“بعد انتهاء الانتخابات النيابية وصدور نتائجها، نقدّر كثيرًا مشاعر أهلنا وأحبائنا، لكننا ندعو الجميع إلى الترّفع عن التهكّم والامتناع عن التهجّم أوالتنمّر على أي شخص عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لاسيما على مؤيّدينا ممّن لديهم أخوة أو أهلًا أو أبناء أرادوا التوجه نحو “القوى التغييرية” التي نرحّب بها في قضاء زغرتا.

وللمناسبة، نود الإشارة إلى أن صمودنا في وجه المال والمشاريع الدولية الكبيرة، لا ينفي درايتنا وعلمنا ببعض التقصير والأخطاء الحاصلة داخل صفوف تيار المرده، التي بدأنا معالجتها بتروٍّ وهدوء عبر البحث في مختلف النتائج التي ستقودنا إلى المساءلة والمحاسبة في الأماكن التي ورد فيها الخطأ وإلى مكافأة كل من أدّى واجبه.

وفي النهاية، لا بد من التأكيد أن الوقت هو للعمل بعيدًا عن لغة التخوين التي لا تشبهنا أصلًا. والوعد للـ “26 ألفَا و475″ أن نبقى دائمًا جنبًا إلى جنب وأن نباشر في أسرع وقت العمل سويًا حتى نعود أقوى”.

زر الذهاب إلى الأعلى