تغريدات تويترخاص لبنان والعالم

النائب ابراهيم منيمنة يطالب بفتح تحقيق بالاعتداء على فريق موقع “لبنان والعالم” والثوار

دان النائب ابراهيم منيمنة الاعتداء الذي حصل في ساحة الشهداء من قبل فوج التدخل الثالث من الجيش اللبناني على مجموعة من الثوار الذين قطعوا الطريق مقابل مسجد الأمين بكل سلمية، ونشدد على “بكل سلمية” وذلك احتجاجًا على الوضع المعيشي والانهيار المتزايد في الاقتصاد والليرة اللبنانية، بالإضافة إلى اعتدائهم على فريق موقع “لبنان والعالم” خلال قيامه بواجبه الإعلامي بنقل الصوت والصورة الحقيقية من الشارع إلى المشاهد، دون تسييس المهمة أو تحريف المحتوى، وأظهرت تضامنا مع الفريق الإعلامي وطالبت بفتح تحقيق بالقضية خاصة بعد تكرار الممارسات القمعية من الأجهزة الأمنية مع الصحافة والإعلام.

وقد أعلن موقفه خلال تغريدة على تويتر جاء فبها:

‏يبدو أن السلطة استبدلت الحواجز من وسط بيروت بعنف مفرط غير مبرر بحق الصحافيين والناشطين.

إن التعدي بالضرب على المواطنين في ظل الانهيار الحاصل لا يدل فقط على انتهاك لأبسط قواعد الحفاظ على الحق بالتجمع والتعبير، بل ايضا عن إنكار مريب للواقع الذي ينذر بانحدار خطير.

‏ندعو الى التحقيق الفوري في استعمال القوة والعنف اليوم، ومحاسبة المتورطين ووقف سياسة القمع الممنهج هذه فورا.

زر الذهاب إلى الأعلى