صحة

ما حقيقة توقف مصانع الأدوية اللبنانية عن العمل؟

نبه المكتب الإعلامي لنقابة مصانع ​الأدوية​ في ​لبنان​ بأن إشاعات “كثُرت في الآونة الأخيرة عن توقف مصانع الأدوية والأمصال اللبنانية عن العمل ونفاذ مادة المازوت لديها، كما وتقاعسها عن تسليم مستحضراتها الى الصيدليات في لبنان بسبب عدم استقرار سعر صرف ​الدولار​”.

ونفى البيان “كل ما يشاع في هذا الصدد في شكل قطعي، والتأكيد على استمرارها في العمل وفي تسليم الدواء بصورة يومية ومستدامة الى الصيدليات والمستشفيات وكافة المرافق الصحية على كل الاراضي اللبنانية، مع العلم بأن المصانع تواجه يوميا تحديات كبيرة بسبب الأزمات الاقتصادية والمالية التي تعصف بلبنان”.

وأضاف: “تواصلت رئيسة النقابة كارول أبي كرم مع كل مصانع الأدوية والأمصال اللبنانية التي أكدت استمرارها في العمل وتلبية حاجات المريض من خلال تأمين الأدوية النوعية وبالأسعار المناسبة. وفي هذا السياق تتمنى النقابة عدم نشر مثل تلك الأخبار التي لا تساهم الا في تفاقم الازمة وزيادة القلق عند المواطنين”.

وناشدت نقابة مصانع الأدوية اللبنانية كل المعنيين “دعم المصانع بشتى الطرق وإعطاءها الأولوية وبخاصة في صرف مستحقاتها لدى ​مصرف لبنان​ لضمان استمرارية عملها لما في ذلك من ضرورة للحفاظ على الأمن الدوائي”.

وثمنت النقابة “ثقة الجسمين الطبي والصيدلاني في مجال صناعة الأدوية اللبنانية” وناشدتهم “وصف وصرف الدواء اللبناني”، كما وناشدت المواطنين “طلب الدواء اللبناني فهو متوافر في كل الصيدليات”.

زر الذهاب إلى الأعلى