أخبار

بالفيديو : مقتل شابة إيرانية على يد “شرطة الأخلاق” بسبب الحجاب… و الغضب ينفجر في إيران

بالفيديو : مقتل شابة إيرانية على يد “شرطة الأخلاق” بسبب الحجاب… و الغضب ينفجر في إيران

تستمر الاحتجاجات في إيران لليوم الرابع على التوالي  على خلفية  مقتل الشابة الإيرانية مهسا اميني البالغة من العمر ٢٢ عاما بعد أن اعتقلتها شرطة الأخلاق الإيرانية بسبب لباسها “غير الأخلاقي.

و كانت مهسا  توفيت  يوم الجمعة الماضي بعد ان دخلت في غيبوبة لثلاثة ايام عقب اعتقالها و تعرضها للتعنيف و الضرب على يد شرطة الأخلاق بحسب ما نقل شاهد عيان.

وقال شهود عيان إنها تعرضت للضرب داخل السيارة التي نقلتها إلى مقر الاحتجاز. لكن الشرطة نفت ذلك، زاعمة أن الشابة تعرضت لـ “قصور مفاجئ في القلب” أثناء انتظارها مع عدد من النساء في المقر للحصول على “توعية” بقواعد الحجاب.

فيما زعم وزير الداخلية أحمد وحيدي أن “مهسا كانت تعاني على ما يبدو من مشاكل صحية سابقة، وأجريت لها عملية جراحية في الدماغ حين كانت في الخامسة من العمر”.

لكن والد الشابة، التي لقت مصرعها وهي رهن الاعتقال، أدلى بتصريحات لوسائل إعلام إصلاحية يوم الأحد أشار خلالها إلى أن ابنته كانت “بصحة جيدة ولم تكن تعاني من أي مشكلات صحية”. وأكد أن ابنته كانت تعاني من كدمات في رجليها وأن تصوير كاميرات المراقبة عرض “نسخة معدلة” من الأحداث.

يُذكر أن  “شرطة الأخلاق” الإيرانية  ألقت القبض على مهسا أمام محطة لمترو الأنفاق بتهمة خرق القانون الإيراني الذي يلزم المرأة بتغطية شعرها وذراعيها ورجليها بملابس فضفاضة.

و بعد مقتلها اشتعل الشارع  باحتجاجات امتدت من  مدينة سقز، التي تنتمي إليها الشابة الإيرانية عقب جنازتها. وأشارت تقارير إلى أن الشرطة فتحت النار على حشود كانت تتجه إلى مكتب الحاكم المحلي، مرددين هتاف “الموت للديكتاتور”.

ووقعت اشتباكات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب في مدينة سنانداج، عاصمة كردستان، على مدار يومي السبت والأحد الماضيين.

وقالت جماعة هينغاو الكردية لحقوق الإنسان الأحد الماضي إن 38 شخصا على الأقل أصيبوا أثناء الاحتجاجات في المدينتين.

كما أعلنت مقتل اثنين من المحتجين عقب اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الشرطة في مدينة ديواندره، الواقعة بين سقز وسنانداج. وقالت أيضا إن فتاة تبلغ من العمر عشر سنوات أصيبت بطلق ناري في الرأس في مدينة بوكان غرب محافظة أذريبيجان.

و كانت مدينتي طهران  ومشهد شهدتا ، مساء أمس، تظاهرات جديدة تنديداً بوفاة مهسا، حيث سار المئات في شارع الحجاب بوسط العاصمة الإيرانية، مردّدين “شعارات مناهضة للسلطات، وخلعت العديد من النساء المشاركات حجابهن”.

كما هتفت بعض النساء “الموت للجمهورية الإسلامية”، و”الموت لولاية الفقيه”

زر الذهاب إلى الأعلى