اخبار لبنان ??سياسة

ميشال معوض يخترق كتلة التغيير بأربعة نواب.. والخامس عالطريق!!

كتبت سارة حمّود في موقع “لبنان والعالم” :

تصدّع جدار تكتلٍ كان الأمل الأخير لشعب أطلق عليه إسم “كتلة التغيير” أملًا منه أن يشكل خطوة إلى الأمام في رحلةِ تغييرٍ حَلِم بها لأربعة عقود.

فبعد أن أعلن ميشال دويهي انسحابه من التكتل، أعلن وضاح الصادق انشقاقه مع انقلاب في موازين ثورية لم تكن محسوبة عليه من الأساس.

ونجح وضاح الصادق بالتأثير على زميله رامي فنج، ولو ضمنيًا، بحيث أصبح صوتهم لميشال معوض عاليًا وجهرًا…

وكان من المتوقع أن يستمر ابن المنظومة باستمالة أعضاء التكتل، ولم تكن محاولة صعبة للتأثير على مارك ضو وزميلته نجاة عون نظرًا لوجود الازدواجية الواضحة في المعايير الثورية. والعمل على جذب نائب خامس لا زال قيد التنفيذ.

إن ما يجهله النواب هو أن عملية اختيار رئيس ليست كما يعلنون على الإعلام بأنها حرية شخصية. لا نسمح لأي نائب أن يستخدم تسمية أي رئيس تحت إطار الحرية الشخصية. أنتم مرتهنون لدى الوطن، واختيار الرئيس ليست ممارسة شخصية بل وطنية، وشعبية، وبل مصيرية.

كفى شخصنة مصير البلد، وفكّروا بالمصلحة العليا وليس المصلحة الشخصية.

عشتم وعاش لبنان، ليس رهن شخصكم!!

زر الذهاب إلى الأعلى