أخبارسوشال ميديا

أنباء حول وفاة هانيبال القذافي… ما حقيقتها؟

أنباء حول وفاة هانيبال القذافي… ما حقيقتها؟ 

انشغل المواطنون الليبيون في الساعات الماضية  بأخبار انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تحدثت عن وفاة هانيبال  القذافي في لبنان.

وذكرت  منشورات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، إن هانيبال القذافي تعرض لنوبة قلبية في السجون اللبنانية أودت بحياته.

وتداولت صفحات تلك الأخبار بكثرة خصوصا بعدما تدهور حال القذافي الابن مرارا خلال العام الماضي، ما استدعى نقله إلى المستشفى.

إلا أن تلك الشائعات مغلوطة جملة وتفصيلا، حيث نفت عدة مصادر، اليوم الجمعة، ما تردد عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي عن وفاة هانيبال.

وقالت ريم يوسف الدبري موكلة هانيبال لصحيفة “بوابة الوسط” الليبية، إن هذه الأخبار عارية من الصحة جملة وتفصيلاً، ومجرد شائعات، لا تعلم الغرض من نشرها في الوقت الحالي.

وعن قضية موكلها، أضافت الدبري أنه “لا يوجد أي جديد حول الملف حتى الآن”.

يشار إلى أن ملف هانيبال القذافي عاد إلى الواجهة بعدما دعت منظمة “هيومن رايتس ووتش” السلطات اللبنانية إلى إطلاقه فورا، مشيرة إلى احتجازه احتياطيا بتهم ملفقة منذ اعتقاله في ديسمبر العام 2015.

وتحظى قضية نجل القذافي باهتمام ومتابعة الليبيين، وكانت عادت إلى الواجهة قبل أشهر بعد إعلان إضرابه عن الطعام، تنديدا باستمرار القضاء اللبناني في احتجازه منذ 9 سنوات.

وكان المجلس الرئاسي الليبي، قد أعلن عن تشكيل لجنة برئاسة وزيرة العدل حليمة البوسيفي، لمتابعة هذا الملف، كما أمر بتشكيل هيئة دفاع تتولى المتابعة القانونية أمام كافة الجهات والمحاكم اللبنانية بما يكفل توفير محاكمة عادلة لم يتم حتى الآن الإعلان عن نتائج أعمالها.

 

إقرأ أيضاً:

انخفاض حاد في نبضه.. هانيبال القذافي يدخل “مرحلة الخطر”!

زر الذهاب إلى الأعلى