أخبارالعالم ?

بعد هفواته المتكررة… هذا ما كشفه الأطباء حول حالة بايدن الصحية

بعد هفواته المتكررة… هذا ما كشفه الأطباء حول حالة بايدن الصحية

 

بعدما كثرت زلات اللسان والأخطاء الغريبة للرئيس الأميركي، جو بايدن، جاء تقرير المحقق الخاص في قضية الوثائق السرية. وذلك ليؤكد المؤكد ويشير صراحة الى كبر سن الرئيس وذاكرته الضعيفة. والتي كانت سببا في تبرئته من التهم الموجهة إليه في الملف.

ومعلوم أن بايدن مرشح لولاية رئاسية ثانية رغم أن الكثير من الأميركيين يتفقون على أنه بات أكبر سنا.  كما ولا يستطيع أن يكون رئيسا فعالا خلال ولاية ثانية.

وبعد أسبوع حافل من الزلات، بالإضافة إلى تقرير من وزارة العدل أثار تساؤلات جدية حول صحته، دخل القسم الطبي على الخط لتحليل ما يمر به بايدن صحيا وإدراكيا. ودعا الأطباء، الجمعة، بايدن إلى إجراء اختبارات معرفية تثبت أنه لائق للخدمة.

ووصف تقرير وزارة العدل بايدن، 81 عاما، بأنه “رجل مسن ذو ذاكرة ضعيفة”. كما ووجد أنه لا يتذكر السنوات التي كان فيها نائبا للرئيس ولا يستطيع أن يتذكر. “حتى في غضون عدة سنوات”، عندما توفي ابنه بو.

وقال الأطباء إن نسيان الأحداث الرئيسية مثل وفاة أحد أفراد أسرته كان علامة مميزة للتدهور المعرفي، ومقدمة للخرف، ودعوا شاغل الوظيفة إلى إجراء اختبارات معرفية “ليثبت للجمهور” أنه سليم عقليا.

إقرأ أيضاً 

ردّ حادّ من إيران على تصريحات جو بايدن في زيارته الإقليمية!!

 

زر الذهاب إلى الأعلى