اسلوب حياةمتفرقات

متى تصبح “طقطقة الظهر” مشكلة صحية؟

متى تصبح “طقطقة الظهر” مشكلة صحية؟

أوضح الدكتور ميخائيل ريزانتسيف، أخصائي طب وجراحة العظام، أن الطقطقة في الظهر ليست مرضا إذا لم تسبب الألم، ولكن ظهور الألم، هو علامة لعدة أمراض. وقال الطبيب في حديث لـ Gazeta.Ru:

“يمكن أن تظهر الطقطقة في العمود الفقري لأسباب عديدة. من بينها ضعف المشد العضلي، والاضطرابات الوظيفية كالفتق والنتوءات.

بالإضافة إلى ذلك، قد تكون هذه الاستجابة من الجسم علامة غير مباشرة على الإصابة بالتهاب المفاصل”.

ووفقا له، يمكن أن تكون الطقطقة والإحساس بالاحتكاك في العمود الفقري، ناجمة عن ملامسة ميكانيكية لأسطح المفاصل، ولا تحتاج إلى علاج،

مشيراً إلى أنه غالبا ما تكون الفتيات الصغيرات ذوات البنية النحيفة عرضة لمثل هذه الظاهرة.

وأضاف: “تعتبر طقطقة المفاصل من الأمور الشائعة إلى حد ما. لأنه في الواقع يوجد في جسمنا العديد من الأماكن التي توجد فيها الأوتار والعضلات بجوار الهياكل العظمية، وأثناء الحركة تحتك المفاصل أو تنزلق أو تقفز بين بعضها البعض.

والسبب الآخر للطقطقة هو فقاعات ثاني أكسيد الكربون الحرة أثناء الإزاحة، تسمى طقطقة فسيولوجية”.

ووفقا له، غالبا في حالات علاج الأمراض المسببة للطقطقة وعدم وجود مؤشرات لإجراء عملية جراحية،

يخضع المريض إلى دورة علاج طبيعي والتدليك وتمارين رياضية خاصة.

زر الذهاب إلى الأعلى