تقاريرخاص لبنان والعالم

بالصور: حلقة أخرى من مسلسل الفساد في البلديات مع رئيس بلدية الحدث جورج عون…

خاص موقع "لبنان والعالم"

في تحقيق خاص لموقع “لبنان والعالم”، تبين أن رئيس بلدية الحدث جورج عون يمتلك محطة محروقات بإسم “غاردينيا” ويستغل الوضع في نقص المازوت، وللإستفادة يقوم عون بتوزيع المازوت على أصحاب المولدات في الحدث وضواحيها، والدفع طبعًا ” فريش دولار وكاش”.

فكما أعلنت وزارة الطاقة، فإن سعر الطن ٥٤٠ دولار وكلفة النقل ١١٢ ألف ليرة لبنانية، ما يعادل ٩ دولار، جاعلا المجموع ٥٤٩ دولار أمريكي مع كلفة النقل.

أما جورج عون، وكما يظهر في الفواتير المرفقة، فهو يبيع أصحاب المولدات في منطقة الحدث وضواحيها بسعر مخالف تماما للتسعيرة الرسمية من وزارة الطاقة، وهو ٥٨٠ دولار، مما يعني ٣١ دولار فرق زائد عن التسعيرة ما يعادل ٤٦٥ ألف ليرة على سعر الصرف ١٥،٠٠٠.

والذي يثير العجب، الإعلان الذي أصدره، ملزمًا أصحاب المولدات في البلدة بتحصيل التعرفة حسب التسعيرة الرسمية، مهددا إياهم بمصادرة المولد في حال المخالفة بحجة الاهتمام لوضع الناس معتبرا نفسه مدافعا عن المواطنين وجيوبهم، بينما هو يمارس فساده كالإقطاعيين، مدعومًا من كارتيلات النفط. القانون يجب أن يسري على الجميع، مهما علا شأنه أم مهما كان سنده.

إلى متى سيستمر هذا المسلسل، من بلدية بيروت، و بلدية برج حمّود، و، و، و….

حان وقت التغيير وانتهاء عهدكم، البلديات يجب أن تتطور وليس ان تُسرق…

زر الذهاب إلى الأعلى